14 مايو 2022

مجموعة السبع تتعهد بمواصلة الضغط الاقتصادي على روسيا

  • QNA Images


شتوتجارت (ألمانيا) في 14 مايو /قنا/ تعهّد وزراء خارجية دول مجموعة السبع الصناعية الكبرى بمواصلة الضغط الاقتصادي على روسيا، وتعزيز ما وصفوه بـ "عزلة روسيا الاقتصادية والسياسية"، كما تعهدوا بمواصلة تزويد أوكرانيا بالسلاح، والعمل على تخفيف نقص الغذاء العالمي الناجم عن الحرب الروسية في أوكرانيا.

وذكر وزراء خارجية دول مجموعة السبع، في بيان مشترك، اليوم، عقب اجتماعهم في مدينة شتوتجارت الألمانية: "سنسرع جهودنا لتقليل وإنهاء الاعتماد على إمدادات الطاقة الروسية، وبأسرع وقت ممكن، والبناء على التزامات المجموعة بالتخلص التدريجي أو حظر واردات الفحم والنفط الروسي".

وشدد البيان على أن كلًّا من بريطانيا وكندا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي سيقومون بمواصلة مساعدتهم العسكرية والدفاعية لأوكرانيا "طالما كان ذلك ضروريًّا".

على صعيد متصل، انتقد وزراء الزراعة في مجموعة السبع قرار الهند حظر صادرات القمح بعد موجة الحر الأخيرة، قائلين: إن ذلك لن يؤدي سوى إلى تفاقم مشكلة إمدادات الحبوب التي تأزمت أصلًا بسبب الحرب في أوكرانيا.

وحظرت الهند، ثاني أكبر دولة منتجة للقمح في العالم، في وقت سابق اليوم الصادرات، إلا بإذن حكومي، لضمان "الأمن الغذائي" لسكانها البالغ عددهم 1,4 مليار نسمة، ما زاد المخاوف على إمدادات الحبوب في العالم.

وتواصل الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي وغيرها من دول العالم تقديم المزيد من الدعم العسكري لأوكرانيا، وذلك بالتوازي مع فرض عقوبات اقتصادية ومالية غير مسبوقة على موسكو، لإجبارها على وقف العملية العسكرية التي بدأتها في أوكرانيا في الرابع والعشرين من شهر فبراير الماضي، دون بوادر على قرب انتهائها.

 


الكلمات المفتاحية

عام, دولية
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق