11 يونيو 2022

التضخم في الولايات المتحدة يبلغ أعلى مستوياته منذ 40 عاما

عربية ودولية
  • QNA Images

واشنطن في 11 يونيو /قنا/ سجل التضخم في الولايات المتحدة خلال شهر مايو الماضي ارتفاعا بعدما تباطأ في الشهر السابق، مسجلا رقما قياسيا لم يسجل منذ أربعين عاما، في ظل دعوات الرئيس جو بايدن لبذل "جهد أكبر وسريع لإحتواء الأمر".

وكشفت وزارة العمل الأمريكية، في بيان، أنه بسحب مؤشر أسعار الاستهلاك بلغت نسبة التضخم 8.6 بالمئة مقابل 8.3 بالمئة في شهر أبريل، حيث قال بايدن بخصوص ذلك إن إدارته "ستواصل فعل كل ما بوسعها لخفض الأسعار للشعب الأمريكي"، مشددا على أن للحكومة والكونغرس والمصرف المركزي مسؤوليات يجب القيام بها لخفض مستوى التضخم.

كما وجه الرئيس الأمريكي انتقادات للشركات النفطية الكبرى في بلاده، داعيا إياها إلى "عدم استغلال الصعوبات الناجمة من الحرب في أوكرانيا ذريعة لمفاقمة الأوضاع للعائلات من خلال جني أرباح مفرطة أو رفع الأسعار".

وشملت زيادة الأسعار الشهر الماضي كل القطاعات، بما فيها السكن والبنزين وتذاكر السفر والمواد الغذائية والسيارات الجديدة والمستعملة، وصولا إلى الخدمات الصحية والملابس، حيث رصدت أعلى زيادة سنوية في أسعار الطاقة والمواد الغذائية التي سجلت زيادة حادة منذ بدء الحرب الأوركانية لتبلغ نسبة 34.6 بالمئة للطاقة، وهي أعلى زيادة منذ سبتمبر 2005، ونسبة 10.1 بالمئة للمواد الغذائية، وهي الأعلى منذ مارس 1981.

وتسببت الصعوبات في سلاسل الإمداد العالمية بارتفاع الأسعار في كافة أنحاء العالم، غير أن هذه الأزمة ازدادت حدة في الولايات المتحدة إذ اقترنت بنقص في اليد العاملة، في وقت أدت المساعدات المالية الحكومية السخية إلى تحفيز الطلب.

 


الكلمات المفتاحية

اقتصاد, عالمية
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق