11 يونيو 2022

مجلس السيادة الانتقالي بالسودان يجدد دعوة القوى السياسية للانضمام للحوار قبيل انطلاق جولته الثانية غدا

  • QNA Images
    المشاركون في الجلسة الأولى من الحوار السياسي بين العسكريين وأحزاب سياسية سودانية برعاية أممية وإفريقية في الخرطوم - أ ف ب

الخرطوم في 11 يونيو /قنا/ جدد مجلس السيادة الانتقالي في السودان الدعوة للقوى السياسية التي لم تشارك في الحوار السياسي المباشر الذي بدأ جلساته الأربعاء الماضي، إلى الانضمام للحوار، الذي ترعاه الآلية الثلاثية المكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي ومنظمة "ايقاد"، والمشاركة بفاعلية من أجل استقرار الوطن، وذلك قبيل انطلاق الجولة الثانية من الحوار المقررة غدا الأحد.

وأكد السيد عبد الباقي عبد القادر عضو المجلس، في تصريحات له اليوم، أهمية تضافر الجهود للتوصل إلى التوافق السياسي للوصول بالبلاد إلى بر الأمان وإدارة الفترة الانتقالية واجراء انتخابات حرة ونزيهة تؤدي الى حكومة مدنية كاملة، مطالبا القوى السياسية التي لم تنضم للحوار بوضع الوطن والمواطن على رأس أولوياتهم.

كما رحب بجميع المبادرات والجهود الإقليمية والدولية الهادفة للدفع بتسهيل عملية التفاوض.

من جانبه، كشف السيد الهادي ادريس عضو المجلس رئيس الجبهة الثورية الموقعة على اتفاق جوبا للسلام، عن مساعي تقوم بها الجبهة في اطار تقريب وجهات النظر وحث الممانعين للانضمام للحوار من منطلق العلاقات الوثيقة التي تربطها بهم، مؤكدا أن مسيرة الحوار السياسي لن تكتمل الا بوجود توافق يوصل لاتفاق جامع يمكن من التسوية الوطنية التي تنقل البلاد لممارسة سياسية جديدة.

وكانت الآلية الثلاثية للحوار السياسي في السودان أعلنت أن الاجتماعات التحضيرية للحوار التي بدأت الأربعاء الماضي، توصلت إلى تشكيل آلية وطنية للحوار من شخصيات سودانية مرموقة لإدارة دفة الحوار اعتبارا من غد الأحد، لكنه لم يتم حتى الآن إعلان أسماء تلك الشخصيات أو رئيس وأعضاء الآلية المقترحة وطريقة عملها.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, السودان
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق