12 يونيو 2022

تصفيات كأس العالم: مدرب المنتخب الأسترالي يؤكد الجاهزية الكبيرة لموقعة الغد أمام البيرو

محلية
  • 1

الدوحة في 12 يونيو /قنا/ أكد جراهام أرنولد مدرب المنتخب الأسترالي جاهزية منتخب بلاده من أجل حجز البطاقة الـ31 المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، وذلك خلال مواجهة الغد أمام منتخب البيرو لحساب الملحق العالمي التي يستضيفها استاد أحمد بن علي في الدوحة.

وأضاف مدرب منتخب أستراليا في تصريح له اليوم خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق المواجهة:" نريد أن نقدم مباراة كبيرة، وأن نلعب بكامل قوتنا، والمباراة مهمة بالنسبة لنا، وعلينا أن نؤمن بقدراتنا كي نخرج بالنتيجة الإيجابية، وبلا شك هم يتمتعون بالخبرة والنضج، ولديهم القدرة على تحقيق الفوز".

وتابع:" ‏سنلعب في ملعب مكيف ما يجعل لاعبينا يشعرون بالراحة وقد اعتدنا على ذلك عبر خوض خمس مباريات هنا، ونأمل الفوز كي نحقق التأهل الى كأس العالم والعودة إلى قطر بعد أشهر قليلة".

وأشار مدرب المنتخب الأسترالي إلى أن منتخب البيرو جيد جدًا من الناحية الفنية؛ مضيفا: "علينا أن نكون مستعدين لأي شيء، لدي ثقة في اللاعبين وكلهم جاهزون للمباراة، ولقد أوضحت لهم أن لقاء الغد أشبه بالنهائي".

وختم مدرب أستراليا تصريحاته:" المنتخب الذي خاض المواجهة السابقة أمام البيرو في مونديال روسيا 2018 طرأت عليه العديد من التغييرات على غرار القائد السابق تيم كاهيل ومعظم اللاعبين الذين شاركوا في تلك المباراة اعتزلوا كرة القدم، والوضع الآن مختلف وعلينا أن نؤمن بحظوظنا في ظل أن الطريق إلى المونديال بات قريبا، كما أننا نعرف ما هي نقاط قوة المنتخب المنافس، أما قوتنا فهي العمل الجاد والروح القتالية، ونسعى جاهدين للظفر بالنتيجة التي تضمن لنا التواجد بين المنتخبات الـ32 في نوفمبر المقبل".

بدوره، أبدى جايسون ديفيدسون مدافع المنتخب الأسترالي تفاؤله بقدرة منتخب بلاده على تحقيق الفوز في لقاء الغد، معتبرا أن اللقاء يمثل أهمية كبيرة بالنسبة للجميع في المنتخب الأسترالي.

وأضاف لاعب فريق ملبورن الأسترالي:" ثقتنا كبيرة في تحقيق هدفنا، وعلينا أن ندرك أنها الفرصة الأخيرة لنا كي نتمكن من تحقيق التأهل الى النهائيات".

وتابع :" واثق تمامًا من قدرتنا على تحقيق النتيجة المطلوبة، عطفا على الأجواء التي تميز أروقة المنتخب في الآونة الراهنة، وهناك تصميم ورغبة من الجميع على اسعاد الجماهير الاسترالية والتأهل الى النهائيات في قطر".

وينضم الفائز في مواجهة الغد، إلى منتخبات المجموعة الرابعة المؤلفة من فرنسا حاملة اللقب والدنمارك وتونس.

في المقابل تحسم البطاقة الثانية بعد غد الثلاثاء بين نيوزيلندا بطلة أوقيانوسيا وكوستاريكا رابعة الكونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) على استاد أحمد بن علي، وينضم الفائز إلى المجموعة الخامسة مع إسبانيا وألمانيا واليابان.

وخاضت أستراليا الملحق 6 مرات سابقة، كان آخرها في تصفيات 2018 وتجاوزته أمام سوريا في الملحق الآسيوي (1-1 و2 ـ 1 بعد التمديد) ثم العالمي أمام هندوراس (صفر-صفر و3 ـ 1).

ويسعى منتخب أستراليا، المصنف 42 عالمياً، إلى بلوغ النهائيات للمرة السادسة أيضاً، علماً أنه شارك للمرة الأولى في مونديال 1974 وفي النسخ الأربع الأخيرة، وبلغ الدور الثاني مرة واحدة في نسخة عام 2006.


الكلمات المفتاحية

رياضة, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق