14 يونيو 2022

الرئيس اللبناني يبحث مع الوسيط الأمريكي ترسيم الحدود البحرية الجنوبية

  • QNA Images

بيروت في 14 يونيو /قنا/ أكد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، خلال اجتماعه اليوم، مع السيد آموس هوكشتاين الوسيط الأمريكي في المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية، على حقوق لبنان السيادية في المياه والثروات الطبيعية .

وقدم عون خلال الاجتماع ردا على المقترح الذي قدمه الوسيط الأمريكي قبل أشهر، على أن ينقل السيد هوكشتاين الموقف اللبناني إلى الجانب الإسرائيلي وأن يعود بالجواب خلال الايام القليلة المقبلة.

وكان الوسيط الأمريكي في المفاوضات قد التقى في وقت سابق مع العماد جوزاف عون قائد الجيش اللبناني، حيث جدد موقف المؤسسة العسكرية الداعم لأي قرار تتخذه السلطة السياسية في هذا الشأن، ومع أي خط تعتمده لما في ذلك من مصلحة للبنان.

وانطلقت في أكتوبر 2020 المفاوضات غير المباشرة بين الطرفين اللبناني والإسرائيلي، بوساطة أمريكية، إلا أنها توقفت بعد عدة شهور، بسبب الخلافات حول مساحة المنطقة المتنازع عليها.

ويطالب الكيان الإسرائيلي بأن تقتصر المفاوضات على مساحة بحرية تقدر بنحو 860 كيلومترا مربعا، بناء على خريطة أرسلت في 2011 إلى الأمم المتحدة، لكن لبنان اعتبر لاحقا أن الخريطة استندت إلى تقديرات خاطئة، وطالب بمساحة إضافية تبلغ 1430 كيلومترا مربعا، وتشمل أجزاء من حقل "كاريش"، بينما يرى الوسيط الأمريكي أن يكون التفاوض مقتصرا على مساحة تقدر بـ 860 كيلومترا مربعا.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, لبنان
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق