14 يونيو 2022

رئيس الوزراء الفلسطيني يطالب نظيره الإيطالي بالعمل من أجل حماية حل الدولتين

  • QNA Images

رام الله في 14 يونيو /قنا/ بحث السيد محمد أشتية رئيس الوزراء الفلسطيني، ونظيره الإيطالي ماريو دراغي، اليوم، سبل تعزيز العلاقات الثنائية، وتطوير التعاون، إضافة إلى تداعيات الحرب في أوكرانيا، وقضايا الأمن الغذائي والطاقة.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني، في مؤتمر صحفي مشترك عقب اجتماعه مع نظيره الإيطالي في رام الله، إنه أطلع دراغي على الإجراءات الإسرائيلية "سواء اجتياحات المسجد الأقصى المتواصلة وتصعيد وتيرة الاستيطان والاستعمار وإرهاب المستوطنين، وكذلك القتل الممنهج للأطفال والنساء والصحفيين".

وأضاف أنه طالب بالعمل من أجل حماية حل الدولتين وإنقاذه من الدمار الذي تسببه الإجراءات الإسرائيلية.. مشيرا إلى أن "إيطاليا دولة صديقة وتقدم مساعدات سخية لفلسطين، تشمل جميع مفاصل القطاعات الاقتصادية، واليوم تم توقيع 6 اتفاقيات بقيمة 17 مليون يورو، تشمل قضايا متعلقة بالصحة والسياحة والتشغيل والإحصاء ودعم القطاع الخاص".

من جانبه، قال رئيس الوزراء الإيطالي، إن زيارته الحالية تؤكد العلاقات المميزة بين إيطاليا ودولة فلسطين، وكذلك التزام روما تجاه عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مؤكدا أن الحوار يجب أن يستمر، من أجل استعادة الثقة بين الجانبين، ويجب العمل لتقليل التوتر على كل المستويات.

وتشمل الاتفاقيات التي وقعتها دولة فلسطين وإيطاليا، اليوم، اتفاقية لتعزيز الخدمات المتخصصة للإدارة السريرية لأمراض الدم النادرة في فلسطين بقيمة مليوني يورو، وأخرى من أجل تعزيز الخدمات الجراحية التخصصية لطب الأطفال في مستشفى حلحول بقيمة 3.8 مليون يورو على مدى 3 أعوام، واتفاقية لصالح مشروع حفظ وإدارة تل السلطان (أريحا القديمة) بقيمة 2.4 مليون يورو على مدى 3 أعوام، واتفاقية رابعة من أجل دعم إجراء التعداد الزراعي بقيمة 400 ألف يورو، واتفاقية خامسة لتعزيز الخدمات المتخصصة للإدارة السريرية لأمراض الدم النادرة في فلسطين، والاتفاقية السادسة تقديم قرض لصالح بنك الاستقلال بقيمة 5 ملايين يورو، بفائدة صفرية.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, فلسطين
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق