15 يونيو 2022

الخارجية الفلسطينية تؤكد أن حل القضية الفلسطينية وفق الشرعية الدولية هو المفتاح لاستقرار المنطقة

  • الخارجية الفلسطينية

رام الله في 15 يونيو /قنا/ أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية، اليوم، أن حل القضية الفلسطينية حلًّا عادلًا وفق قرارات الشرعية الدولية هو المفتاح لتحقيق الأمن والاستقرار والازدهار في المنطقة.

وحذرت الخارجية، في بيان لها، الإدارة الأمريكية والمجتمع الدولي من التعاطي مع مواقف وسياسة الحكومة الإسرائيلية برئاسة نفتالي بينت، الذي يعرقل ويمنع نجاح الجهود الأمريكية والدولية المبذولة لاستعادة الأفق السياسي لحل الصراع.

وأكدت الخارجية أن سياسة دولة الاحتلال الهادفة للقفز عن القضية الفلسطينية لتحقيق أوسع اندماج لها في الشرق الأوسط بعيدًا عن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، لن يؤدي إلى تحقيق هذا الاندماج، كما أنه يهدد أمن واستقرار المنطقة برمتها.

وبيّنت الخارجية أن رئيس الوزراء نفتالي بينت، ومنذ تسلمه رئاسة الوزراء، أطلق جملة من المواقف المتطرفة الرافضة لوجود عملية سياسية مع الفلسطينيين، محاولًا إطلاق رصاصة الرحمة على أية جهود إقليمية ودولية هادفة لإحياء عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وفقًا لمرجعيات السلام الدولية.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, فلسطين
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق