15 يونيو 2022

الرئيس التركي: لن نغير موقفنا من انضمام السويد وفنلندا ل"الناتو"

  • QNA Images

أنقرة في 15 يونيو /قنا/ أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم، أن بلاده لن تغير موقفها من انضمام السويد وفنلندا إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو"، حتى يتخذ البلدان خطوات "واضحة وملموسة وحاسمة" لمكافحة الإرهاب.

وقال أردوغان، في كلمة أمام الكتلة البرلمانية لحزب "العدالة والتنمية" الحاكم في تركيا، إن أنقرة "لن تتسامح مع أي دول تدعم التنظيمات الإرهابية التي تهدد تركيا".

وحول الوضع الاقتصادي، أشار أردوغان إلى أن تركيا تمتلك خبرة كبيرة في تحويل الأزمات التي واجهتها في العشرين عاما الماضية إلى فرص، مؤكدا أن هذا الأمر ينطبق على الاقتصاد.. لافتا إلى أن حكومته تسعى جاهدة لتجاوز الآثار السلبية التي سببتها الحرب في أوكرانيا على الاقتصاد العالمي، بأقل الخسائر.

وأضاف أن فائض الحساب الجاري لتركيا، باستثناء الطاقة والذهب، بلغ 37 مليار دولار خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي، وقال "خلال الشهور الـ12 الأخيرة وصلنا لمستوى يقارب 14 مليار دولار في الاستثمارات الأجنبية المباشرة".

وأشار إلى أن تركيا وصلت إلى أعلى مستوى في تاريخها بتوظيف 30.4 مليون شخص، وحققت أرقاما قياسية في الصادرات السنوية بواقع 243 مليار دولار.

وتقدمت السويد وفنلندا بطلبين للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو" الشهر الماضي، لكنهما لقيتا معارضة من تركيا. وسبق للرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن أكد على أن موافقة بلاده على انضمام السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي "الناتو" مرهونة بمدى مراعاة هذين البلدين للمخاوف الأمنية لتركيا، وتحديدا وقف الدعم لمنظمة حزب العمال الكردستاني "بي كا كا"، التي تصنفها تركيا إرهابية.

ومنذ يومين، قال السيد ينس ستولتنبرغ الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، إن السويد اتخذت خطوات مهمة لتلبية الاشتراطات التي وضعتها تركيا للموافقة على انضمام ستوكهولم إلى "الناتو"، كما قالت رئيسة وزراء السويد إن بلادها غيرت قوانينها الخاصة بالإرهاب، وهي بصدد زيادة تشديدها.


الكلمات المفتاحية

عام, دولية, دول العالم, تركيا
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق