15 يونيو 2022

المنتخب القطري يواجه غدا نظيره اللبناني لحسم بطاقة التأهل لربع نهائي بطولة كأس آسيا لكرة السلة

محلية
  • QNA Images
  • QNA Images
    سعادة الشيخ سعود بن علي آل ثاني رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة السلة

الدوحة في 15 يونيو /قنا/ يسعى المنتخب القطري إلى حسم تأهله إلى الدور ربع النهائي لبطولة كأس آسيا لكرة السلة للناشئين تحت 16 سنة، عندما يلاقي نظيره اللبناني غدًا الخميس ضمن التصفيات المؤهلة لربع نهائي البطولة التي يستضيفها الاتحاد القطري بصالة نادي الغرافة، وتستمر حتى 19 يونيو الجاري، بمشاركة 13 منتخبًا تم تقسيمها إلى 4 مجموعات.

وكان المنتخب القطري أنهى دور المجموعات في المركز الثالث بالمجموعة الأولى برصيد 4 نقاط، جمعها من الفوز على البحرين في المباراة الأولى، وخسارته أمام أستراليا في المباراة الثانية، ثم خسر أمام الهند في ثالث مبارياته.. ليواجه المنتخب اللبناني صاحب المركز الثاني في المجموعة الثانية برصيد 3 نقاط، جمعها من فوز على إندونيسيا، وخسارة أمام إيران.

وسيلاقي الفائز من مباراة الغد بين قطر ولبنان بالتصفيات التأهيلية، المنتخب الكوري الجنوبي يوم الجمعة المقبل في الدور ربع النهائي.

وإلى جانب مباراة قطر ولبنان، تقام غدًا الخميس ثلاث مباريات أخرى ضمن التصفيات التأهيلية، وتجمع الهند مع إندونيسيا، والفلبين مع كازاخستان، ونيوزيلاندا مع الكويت، لتحسم تأهلها إلى الدور ربع النهائي.

وكانت منتخبات أستراليا وإيران واليابان وكوريا الجنوبية حسمت تأهلها مباشرة إلى الدور ربع النهائي للبطولة، بعد أن حلت في صدارة مجموعاتها، حيث تصدرت أستراليا المجموعة الأولى بالعلامة الكاملة برصيد 6 نقاط من 3 انتصارات متتالية، فيما تصدرت إيران المجموعة الثانية برصيد 4 نقاط من انتصارين، وحلت اليابان في صدارة المجموعة الثالثة برصيد 4 نقاط من انتصارين، وجاءت كوريا في صدارة المجموعة الرابعة برصيد 4 نقاط من انتصارين.

وستقام مواجهات الدور ربع النهائي للبطولة بعد غد الجمعة، وتجمع بين أستراليا والفائز من مباراة (الفلبين وكازاخستان)، وتتبارى إيران مع الفائز من مباراة (نيوزيلاندا والكويت)، وتواجه اليابان الفائز من مباراة (الهند وإندونيسيا)، وتتقابل كوريا الجنوبية مع الفائز من مباراة (قطر ولبنان).

وستقام مباراتا الدور نصف النهائي يوم السبت المقبل، على أن تقام المباراة النهائية والمباريات الترتيبية من المراكز الثالث إلى السابع يوم الأحد المقبل في ختام البطولة.

يذكر أن الفرق الـ 13 المشاركة في البطولة تم تقسيمها إلى 4 مجموعات، حيث ضمت المجموعة الأولى منتخبات: قطر، والبحرين، والهند، وأستراليا، وضمت المجموعة الثانية: إيران ولبنان وإندونيسيا، وضمت المجموعة الثالثة: الفلبين، واليابان، والكويت، أما المجموعة الرابعة والأخيرة فتضم منتخبات: كوريا، ونيوزيلاندا، وكازاخستان.

وستتأهل 4 منتخبات من البطولة، (من أصل 16 منتخبًا) للمشاركة في بطولة العالم لكرة السلة الشهر المقبل بمدينة ملقة الإسبانية.

وأكد سعادة الشيخ سعود بن علي آل ثاني رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة السلة، أن تنظيم مختلف البطولات أصبح سهلًا بالنسبة لقطر.

وقال سعادته في تصريح له، "قطر أصبحت تمتلك خبرات تراكمية في مجال تنظيم الفعاليات والبطولات، وتتمتع بمنشآت رياضية عالية المستوى، ومع توفر كل التسهيلات المطلوبة لأي لعبة رياضية، وليس فقط كرة السلة، صار التنظيم أمرًا سهلًا وعاديًا لقطر".

وبيّن إلى أن توقيت إقامة البطولة تزامن مع فترة الامتحانات المدرسية للطلبة في المنطقة، وهذا الأمر أثر كثيرًا على مردود اللاعبين بالبطولة، على عكس ذلك فإن منتخبات منطقة جنوب شرق آسيا المشاركة في البطولة وضعها أفضل ومردودها أحسن؛ لأن فترة الامتحانات عندهم انتهت.

وتابع : رغم هذا شاهدنا مستويات جيدة بالبطولة، فمباراة كوريا ونيوزيلاندا كانت ممتازة، ومباراة اليابان والفلبين كانت جيدة.. كما أن المنتخب القطري الرابع على مستوى الخليج وينافس بهذه الطريقة، أعتقد أنه في تطور مستمر ولديه مستقبل.. وكل الفرق مستوياتها غير سيئة، لكن بعضهم تأثر بالسفر وبالامتحانات وعدم التدريب.

وأضاف سعادته: "هذه الفترة صعبة على هذه الفئة؛ نظرًا للامتحانات، لكننا اضطررنا أن ننظم هذه البطولة؛ لأن 4 فرق من البطولة الآسيوية ستتأهل للمشاركة في كأس العالم للعبة بإسبانيا بعد أقل من شهر... مبينًا أنه في هذه الفئة السنية يصعب التكهن بالمنتخبات الأربعة المرشحة للتأهل لكأس العالم، وبالفائز بلقب البطولة .

 


الكلمات المفتاحية

رياضة, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق