16 يونيو 2022

محلل مالي لـ"قنا": مؤشر بورصة قطر يحافظ على نقطة دعمه ومراجعة فوتسي دعمت سيولة السوق

محلية
  • 1

الدوحة في 16 يونيو /قنا/ خسر مؤشر بورصة قطر بنهاية تعاملات الأسبوع الثالث من يونيو الجاري، 537.2 نقطة من رصيده وبنسبة تراجع بلغت 4.1 بالمئة لينزل إلى مستوى 13. 12562 نقطة، في حركة تصحيحية تميزت بها مختلف الأسواق العالمية والإقليمية في الفترة الأخيرة.

وأكد المحلل المالي السيد رمزي قاسمية في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا" أن إقفال مؤشر بورصة قطر عند مستوى 12562 نقطة، يؤكد تماسكه عند نقطة دعمه وهي 12500 نقطة بالرغم من هبوطه دون تلك المستويات في بداية تعاملات آخر جلسة من الأسبوع الحالي ليعاود الارتفاع إلى مستويات الإقفال.

ويشير مصطلح الدعم إلى النقطة التي يواجه المؤشر صعوبة بالغة بالانخفاض دونها، أي أنه في مسار انخفاضه المتواصل يبلغ نقطة معينة، إلا أنه يتراجع على الفور للارتفاع مجددا، وبذلك تسمى هذه النقطة بنقطة الدعم.

وقال قاسمية إن التراجع الذي سجله مؤشر بورصة قطر في نهاية الأسبوع تزامن مع بعض الأحداث المهمة على غرار رفع أسعار الفائدة وما صاحبها من عدم استقرار في الأسواق العالمية والإقليمية إلى حين امتصاص أثر القرار، وكذلك تطبيق نتائج مراجعة فوتسي نصف السنوية التي تزامنت مع تداولات آخر الأسبوع والتي كان لها الأثر على مستوى حجم السيولة والتي بلغت قيمة 2.4 مليار ريال في آخر يوم من التداولات.

وبين قاسمية أنه مع نهاية الأسبوع يكون مؤشر قطر فقد 4.1 بالمئة من قيمته في حركة تصحيحية على غرار ما تشهده أسواق المال في العالم والمنطقة.

ويعتبر مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة أحد المؤشرات التابعة لـفوتسي العالمية التي تستهدف بشكل أساسي معظم بورصات الأسواق الناشئة، ويحظى هذا المؤشر بأهمية من قبل الصناديق والمحافظ العالمية، لما يحمله من استثمارات كبرى لأضخم البنوك والشركات العالمية، كما يتبع هذا المؤشر العديد من الصناديق والمحافظ الاستثمارية الأوروبية والبريطانية والعالمية.

وأشار التقرير الأسبوعي لبورصة قطر إلى تراجع القيمة السوقية بنهاية تعاملات الأسبوع لتبلغ 705.803 مليار ريال، مقابل مستواها الأسبوع الماضي البالغ 732.281 مليار ريال، مسجلة انخفاضا بنسبة 3.61 بالمئة.

ولفت المحلل المالي إلى أن النتائج المباشرة لمراجعة فوتسي كان لها الأثر الواضح على البنوك، حيث تمت زيادة أوزان ثلاثة بنوك رئيسية وهي المصرف والتجاري والريان، فيما تم تخفيض أوزان بشكل هامشي على بعض الشركات مثل بنك قطر الوطني وصناعات قطر.

وأشار التقرير إلى أن قيمة تداولات الأسهم خلال الأسبوع المنتهي اليوم بلغت 4.912 مليار ريال، من خلال بيع 953.727 مليون سهم، نفذت بإبرام 111.528 صفقة.

وقال في ختام قراءته الأسبوعية لمؤشر البورصة إن التراجع كان واضحا بشكل جوهري في قطاع البنوك، حيث تراجع بنحو 3.5 بالمئة وهو يشكل الوزن الأكبر من الشركات المدرجة بنسبة 55 بالمئة، بالإضافة إلى ضغوط قطاع الصناعة الذي تراجع بنحو 6 بالمئة بدفع من سهم شركة قامكو.

وأشار إلى أن أفضل أداء كان لسهم العامة للتأمين وأسهم وقود، في المقابل كان سهم التجاري والتحويلة بالإضافة إلى سهم قامكو الأقل أداء.

 


الكلمات المفتاحية

اقتصاد, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق