16 يونيو 2022

مسؤولة أممية تؤكد أهمية التوافق في اجتماعات المسار الدستوري الليبي

  • QNA Images
    السيدة ستيفاني وليامز المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا

القاهرة في 16 يونيو /قنا/ أكدت السيدة ستيفاني وليامز المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، اليوم، أهمية مواصلة العمل نحو التوافق في الجولة الثالثة لاجتماعات المسار الدستوري بين مجلسي النواب والدولة بليبيا، بهدف المرور لانتخابات في أقرب وقت ممكن.

وحثت المسؤولة الأممية، خلال اليوم الخامس للاجتماعات، المشاركين على الوفاء بواجبهم تجاه الشعب الليبي الذي أظهر الرغبة في تنظيم انتخابات عبر تسجيله بالملايين للتصويت والمشاركة في هذا الاستحقاق الهام.

وبالتزامن مع الجولة الثالثة لاجتماعات المسار الدستوري الليبي، تواصل اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5) اجتماعاتها لليوم الثاني على التوالي، بحضور المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، لمناقشة خيارات التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار الشامل، وتنسيق جهود وترتيبات انسحاب المقاتلين والمرتزقة الأجانب من ليبيا، وفقا لما أعلنته بعثة الأمم المتحدة للدعم في هذا البلد.

وكانت أعمال الجولة الثالثة لاجتماعات المسار الدستوري بين مجلسي النواب والدولة بليبيا قد انطلقت في العاصمة المصرية القاهرة، في الثاني عشر من يونيو الجاري ولمدة أسبوع، بحضور الأمم المتحدة، للبحث عن توافق في الآراء بشأن الإطار الدستوري اللازم لمرور البلاد نحو انتخابات كان من المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر من العام الماضي، إلا أنها تأجلت إلى موعد لاحق.

 


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, المغرب العربي
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق