21 يونيو 2022

الرئيس التونسي: الدستور المقبل سيعمل على تحقيق مقاصد الشريعة الإسلامية

  • QNA Images

تونس في 21 يونيو /قنا/ أكد الرئيس التونسي قيس سعيد أن مشروع الدستور الجديد لبلاده سيتم نشره للاطلاع عليه من قبل عموم المواطنين قبل الاستفتاء عليه في 25 يوليو المقبل، لافتا إلى أنه سيجري العمل خلاله "على تحقيق مقاصد الشريعة الإسلامية".

وقال سعيد في تصريحات له، لدى توديعه أولى رحلات الحجيج اليوم "إن الدستور الجديد لن يتحدث عن دولة دينها الإسلام، بل عن أمة دينها الإسلام".

وحول ملامح الدستور المقبل وطبيعة النظام فيه، شدد الرئيس التونسي على "أن المهم أن تكون السيادة للشعب وليس الإشكال في اعتماد نظام رئاسي أو برلماني ثم تأتي الوظيفة التشريعية والتنفيذية والقضائية مع الفصل بينها".

ولفت في هذا السياق إلى أن تحقيق الديمقراطية يفرض التوازن بين هذه الوظائف، ومن ثم تأتي الاستجابة لمطالب التونسيين الاقتصادية والاجتماعية.

وكان الرئيس التونسي قد أشار لدى تسلمه أمس الإثنين مسودة الدستور الجديد، إلى أن هذا مشروع الدستور الجديد ليس نهائيا وأن بعض فصوله قابلة للمراجعة ومزيد من التفكير.

الجدير بالذكر أن الرئيس سعيد قد دعا مؤخرًا إلى حوار وطني في تونس، يفضي إلى إعداد دستور جديد، يليه استفتاء عام عليه في 25 يوليو المقبل، ثم إجراء انتخابات تشريعية في 17 ديسمبر المقبل.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, المغرب العربي
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق