01 أغسطس 2022

كلية الدراسات الإسلامية تشارك في القمة الدولية الثالثة للمدارس الثانوية بتركيا

محلية
  • QNA Images

الدوحة في 01 أغسطس /قنا/ شاركت كلية الدراسات الإسلامية بجامعة حمد بن خليفة في القمة الدولية الثالثة لنموذج منظمة التعاون الإسلامي للمدارس الثانوية التي استضافتها مدينة إسطنبول التركية.

وعُقدت القمة، التي استقطبت 224 مندوبا من 56 دولة من الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي، تحت شعار "إرساء السلام العالمي من أجل عالم أكثر إنصافا"، وتأمل المشاركون، خلال جلسات النقاش، تاريخهم وثقافتهم للتوصل إلى منظور أفضل للعالم قبل حل القضايا العالمية.

وشارك طلاب المدارس الثانوية في محاكاة أكاديمية استمرت أربعة أيام لعمل منظمة التعاون الإسلامي؛ بهدف تعريف المشاركين بالتطورات الحالية في العلاقات الدولية ونظرياتها وممارساتها، وفي هذه المحاكاة، كُلِّف كل مندوب من المندوبين المشاركين بأداء دور ممثل إحدى الدول الأعضاء في المنظمة. واستنادا إلى سياسات الدولة التي مثلوها في القمة، فقد طُلب منهم المساهمة في إيجاد حلول للقضايا الرئيسية التي تواجه منظمة التعاون الإسلامي، وكُلف المندوبون المشاركون من دولة قطر بأداء أدوار ممثلي دولتي الأردن والمغرب في المحاكاة.

مثّل كلية الدراسات الإسلامية في نموذج المحاكاة السيدة ألينا زمان، الباحث المساعد في الكلية بصفتها مندوبة رسمية، وانضمت إليها طالبتان من مدرسة دخان الإنجليزية الثانوية هما صفاء شهزاد وشاكيرا عبدي.

تجدر الإشارة إلى أن نموذج منظمة المؤتمر الإسلامي من ثمار منتدى شباب التعاون الإسلامي، حيث يتعاون المنتدى مع العديد من الجامعات والمدارس الثانوية في الدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي عبر تقديم المساعدة التقنية والتنظيمية في تصميم تجربة واقعية مشابهة لمنظمة التعاون الإسلامي.

وكان المنتدى قد وقع مذكرة تفاهم مع جامعة حمد بن خليفة في عام 2020، وبناء على ذلك، وجه المنتدى الدعوة لفريق من مجلس المبدعين في كلية الدراسات الإسلامية لحضور القمة، ويهدف مجلس المبدعين، وهو منصة مخصصة للقيادات الشابة، إلى تمكين الشباب والفتيات من المساهمة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

ويدخل نموذج منظمة التعاون الإسلامي ضمن 14 نشاطا من الأنشطة الشبابية التي تبنتها الدورة الثالثة للمؤتمر الإسلامي لوزراء الشباب والرياضة، الذي عقد في إسطنبول خلال شهر أكتوبر 2016، وكُلف منتدى شباب التعاون الإسلامي بتنفيذ المشاريع التي اعتمدتها الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي؛ بهدف تعزيز القدرات الفكرية لجيل الشباب، ورفع مستوى الوعي والترويج للمنظمة باعتبارها مؤسسة دولية رائدة تحتضن مجتمع الشباب.


الكلمات المفتاحية

عام, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق