01 أغسطس 2022

رئيس وزراء العراق يدعو القوى السياسية كافة إلى حوار وطني

  • QNA Images
    السيد مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي

بغداد في 01 أغسطس /قنا/ دعا السيد مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي، اليوم، القوى السياسية كافة إلى حوار وطني عبر تشكيل لجنة تضم ممثلين عنهم للجلوس إلى طاولة الحوار ووضع خارطة طريق للحل.

وقال الكاظمي في بيان صحفي، إن العراق يشهد احتقانا سياسيا كبيرا ينذر، إذا لم يتدخل العقلاء، بعواقب وخيمة، مطالبا جميع الأطراف بالتهدئة وخفض التصعيد للبدء بمبادرة للحل على أسس وطنية.

وناشد رئيس الوزراء العراقي "الجميع إلى عدم الانسياق نحو الاتهامات، ولغة التخوين ونصب العداء والكراهية بين الإخوان في الوطن الواحد والجلوس إلى طاولة حوار وطني للوصول إلى حل سياسي للأزمة الحالية تحت سقف آليات الحوار الوطني".

وطالب القوى السياسية بتحمل مسؤوليتها الوطنية والقانونية، مشيرا إلى أن حكومة تصريف الأعمال قامت بكل واجباتها رغم تجاوزها السقف الزمني الذي رسمته التوقيتات الدستورية لتشكيل حكومة جديدة مما يعد خرقا دستوريا.

وجدد الكاظمي دعوته المتظاهرين للتعاون مع قوات الأمن واحترام مؤسسات الدولة وإخلائها والالتزام بالنظام العام، موجها في الوقت نفسه قوات الأمن بالدفاع عن الممتلكات العامة والخاصة، والمؤسسات الرسمية، ومنع أي اعتداء عليها بكل الطرق القانونية.

وكان السيد محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب العراقي (البرلمان) قد أعلن تعليق عقد جلسات المجلس حتى إشعار آخر، داعيا جميع القادة والكتل السياسية إلى ضرورة عقد لقاء وطني عاجل.

ودعا جميع الأطراف السياسية إلى الحوار وتغليب المصلحة العليا للبلاد والنظر إلى عواقب الأمور ومآلاتها الكارثية إذا استمر "هذا الاحتقان والتوتر".

وشهدت العاصمة بغداد اليوم مظاهرة لجمهور الإطار التنسيقي الذي يضم مجموعة من الأحزاب قرب الجسر المعلق المؤدي إلى المنطقة الخضراء، وذلك بعد دعوة من اللجنة التنظيمية لدعم الشرعية والحفاظ على مؤسسات الدولة والتي جاءت ردا على الاعتصام المفتوح لأنصار التيار الصدري في البرلمان ودعوة الصدر لتغيير النظام السياسي.

ورغم مرور 10 أشهر على الانتخابات التشريعية في العراق، لا يزال مسار العملية السياسية معقدا في ظل العجز عن انتخاب رئيس جديد للبلاد وتشكيل حكومة جديدة وسط استمرار الاحتجاجات على المرشح محمد شياع السوداني لتولي منصب رئاسة الوزراء.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, العراق
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق