18 سبتمبر 2022

الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي يختتم ندوة بحثية حول إدارة النفايات في قطر

محلية
  • QNA Images

الدوحة في 18 سبتمبر /قنا/ اختتم الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي "QNRF"، التابع لمجلس قطر للبحوث والتطوير والابتكار، ندوة لعرض نتائج 6 مشاريع بحوث "ROS" حول موضوع "تحويل النفايات إلى قيمة"، والممولة من الصندوق لتعزيز إدارة النفايات في قطر.

حضر الندوة 157 عضوا من القطاعات العلمية والتقنية في قطر، بالإضافة إلى عدد من الأكاديميين والباحثين من مختلف دول العالم، حيث استهدفت المشاريع التي عرضت في الندوة التقدم الذي أحرزته الدولة في مجالات البنية التحتية والبناء وتصميم المواد والقطاعات الزراعية، كما قدمت حلولا اقتصادية ومستدامة للحد من النفايات والاستفادة منها.

وفي هذا الإطار، أكد الدكتور باراكالان كريشناماتشاري، مدير برنامج ركيزة الطاقة والبيئة في الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي، أن المشاريع تمس جوانب رئيسية من حياتنا اليومية واقتصادنا، وأن الإدارة الفعالة للنفايات لن تؤدي إلى تحسين الصحة العامة والبيئة فحسب، بل ستعمل أيضا على تحسين جودة الحياة من خلال خلق فرص العمل وخلق منتجات جديدة.

وخلال الندوة قدمت الدكتورة آلاء أبو طاقة من جامعة قطر بحثها حول الاستخدام المحتمل للنفايات الناتجة عن حفر الأنفاق في صناعة الخرسانة. ويوفر هذا المشروع فرصة لمزيد من البحث في تطوير مواد بناء فعالة من حيث التكلفة، والذي من شأنه أن يؤدي إلى تقليل التكلفة المرتبطة بالبناء وتوريد المواد، والمساهمة في الاقتصاد الدائري لدولة قطر.

كذلك، ألقى البروفيسور إياد مسعد من جامعة تكساس إي آند إم في قطر الضوء على مشروعه البحثي الذي يوفر العديد من الفوائد الاقتصادية والبيئية، حيث تناول تفاصيل الاستفادة من المواد المنتجة محليا والمعاد تدويرها في إنشاء طرق مستدامة ومتينة في قطر.

بدوره، استعرض البروفيسور جوردون ماكاي من جامعة حمد بن خليفة مشروعه الذي يهدف إلى تعزيز الأمن المائي والغذائي في قطر من خلال استخدام النفايات العضوية لإنتاج منتج محايد للكربون للأغراض الزراعية. حيث تم تطوير المنتج المحايد للكربون "MoistChar" وتنفيذه بالشراكة مع أصحاب المصلحة الوطنيين، بما في ذلك اللجنة العليا للمشاريع والإرث، ووزارة البلدية والبيئة، ومؤسسة قطر، وشركة شل قطر، وعدد من المزارع والمطاعم المحلية.

وبتركيز مماثل على المشهد الزراعي في قطر، استكشف البروفيسور أمين إسماعيلي من جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا تطوير تقنيات زراعية جديدة تعالج النقص في برنامج جمع السماد العضوي في قطر. واقترح نظام سماد محسنا يلبي احتياجات قطاع الزراعة المتنامي في قطر ويخلق قيمة من نفاياته الزراعية المتزايدة.

كما ركز البروفيسور محمد الهاشمي من جامعة تكساس إيه آند إم في قطر على المنتجات الثانوية الهيدروكربونية التي تستخدم كمواد خام في إنتاج المواد اللاصقة والمطاط وتغليف المواد الغذائية ويحتوي بحثه أيضا على تطبيقات بيولوجية شاملة يتم تطويرها بالشراكة مع كلية طب وايل كورنيل - قطر. وقد حظي المشروع باهتمام عالمي كبير ويتم حاليا استكشافه لسوق قطر المتنامي للمواد الكيميائية المتخصصة المستدامة والصديقة للبيئة.

واختتمت الندوة بمشاركة البروفيسور محمد الغوطي من جامعة قطر، حيث استعرض حله المقترح لتوفير المياه النظيفة من خلال الاستفادة من نفايات الألمنيوم لتحسين جودة المياه. ويلبي هذا المقترح أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة الخاصة بالمياه النظيفة والصرف الصحي.

يذكر أن الندوة تناولت أيضا التحديات الوطنية لاستدامة الموارد والحفاظ عليها، والتي تعد أحد المجالات ذات الأولوية الاستراتيجية المحددة في استراتيجية قطر للبحوث والتطوير والابتكار 2030.

ويعد دعم الصندوق القطري لرعاية البحث العلمي لمساعي البحث العلمي واحدا من العديد من الجهود متعددة الجوانب التي يقودها مجلس قطر للبحوث والتطوير والابتكار للمساعدة في تعزيز التحول الشامل في منظومة البحوث والتطوير والابتكار من خلال تطوير حلول عملية ومبتكرة للقطاعات الاقتصادية الرئيسية.


الكلمات المفتاحية

عام, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق