19 سبتمبر 2022

رئيس الوزراء العراقي يدعو القوى السياسية إلى الدخول في حوار صريح لإنهاء الأزمة الراهنة

  • QNA Images

بغداد في 19 سبتمبر /قنا/ دعا رئيس حكومة تصريف الأعمال مصطفى الكاظمي مجددا مختلف القوى السياسية في بلاده إلى التحلي بالهدوء والدخول في حوار صريح من أجل التوصل إلى حل للأزمة الراهنة التي يمر بها العراق منذ الانتخابات التشريعية في أكتوبر من العام 2021 .

وقال الكاظمي في بيان صحفي اليوم إن" الأزمة السياسية الحالية صعبة لكن أبواب الحل ما زالت مفتوحة وهذا يتطلب حواراً هادئاً يضع مصلحة العراق وشعبه فوق الجميع".

وحث رئيس حكومة تصريف الأعمال العراقية، القوى الوطنية والسياسية إلى العمل من أجل العبور ببلاده إلى بر الأمان عبر حوار وطني قادر على إنتاج حلولٍ تنهي الأزمة الراهنة .

وتأتي تصريحات الكاظمي قبيل توجهه إلى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث من المتوقع أن يعقد لقاءات على هامش الجمعية العامة مع عدد من زعماء العالم وعلى رأسهم الرئيس الأمريكي جو بادين.

ولا تزال الأزمة السياسية في العراق تراوح مكانها، منذ الانتخابات التشريعية في أكتوبر من العام 2021 حيث لم تفضِ سلسلة المفاوضات بين القوى السياسية إلى انتخاب رئيس للجمهورية أو تكليف رئيس جديد للحكومة.

 


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, العراق
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق