21 سبتمبر 2022

الولايات المتحدة تخصص 100 مليون دولار لتمويل مبادرة أطلسية جديدة تعنى بالبيئة

  • QNA Images

نيويورك في 21 سبتمبر /قنا/ خصصت الولايات المتحدة الأمريكية مبلغ 100 مليون دولار إضافية لتمويل مبادرة أطلسية جديدة  تعنى بدعم البيئة في المحيط الأطلسي والحد من الصيد غير القانوني.

وسيكون المبلغ الجديد إضافة لنحو 400 مليون دولار تنفق كل عام على مبادرات بحرية في المحيط الأطلسي.

وترأست الولايات المتحدة المبادرة، التي تضم 18 دولة على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك بهدف تكثيف التعاون فيما بينها.

وأصدر البيت الأبيض بيانا مشتركا لـ18 دولة من بينها بريطانيا وكندا وإسبانيا، خلال المحادثات الاستطلاعية لتأسيس المبادرة.

وقال أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي في الاجتماع: "إن الدول ستتعاون في وضع تصور لتعاون أكبر على جانبي المحيط الأطلسي بأكمله، في الشمال والجنوب على حد سواء".

وتابع: "نعلم أننا لا نستطيع أن نعتبر الملاحة الحرة والمفتوحة التي توظف عددا كبيرا من مواطنينا والكابلات البحرية التي تربطنا والمخزونات السمكية والحياة البرية التي نعول عليها، من المسلمات"، مضيفا "معا فقط يمكننا مواجهة التحديات والتهديدات المتزايدة لمستقبلنا الأطلسي".

وينتظر لتخصيص المبلغ موافقة الكونغرس الأمريكي، ليضاف لنحو 400 مليون دولار تنفق كل عام على مبادرات بحرية في المحيط الأطلسي.

وطبقا لأرقام الأمم المتحدة، فإن سمكة واحدة من كل خمس يتم صيدها في المحيط الأطلسي تأتي من الصيد غير القانوني، ما يترجم إلى خسائر تصل إلى 23 مليار دولار سنويا.

وأوضح بلينكن أن ذلك: "يضر بالمجتمعات الساحلية التي تعتمد على مخزونات سمكية مستدامة في دخلها وغذائها".

ويتطلع التجمع الأطلسي الجديد نحو تطوير "اقتصاد محيطي مستدام" وتحسين التعاون في عمليات البحث والإنقاذ ومكافحة القرصنة.


الكلمات المفتاحية

عام, دولية, الأمم المتحدة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق