22 سبتمبر 2022

الأمم المتحدة تؤمن 75 مليون دولار لبدء المرحلة الأولى من عملية إنقاذ الناقلة "صافر"

  • QNA Images

نيويورك في 22 سبتمبر /قنا/ أعلنت الأمم المتحدة أنها أمنت مبلغ الـ75 مليون دولار اللازمة لبدء المرحلة الأولى من عملية إنقاذ الناقلة "صافر"، وذلك لمنع التسرب الكارثي للناقلة في البحر الأحمر.

وقال ديفيد غريسلي منسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن في مؤتمر صحفي، "لقد تلقينا تعهدات والتزامات كافية لإطلاق عملية طارئة لإنقاذ ناقلة النفط "صافر" قبالة السواحل اليمنية"، موضحا أن إجمالي هذه التعهدات والالتزامات يتراوح بين 77 و78 مليون دولار.

وقسمت عملية إنقاذ الناقلة النفطية إلى مرحلتين، الأولى وكلفتها 75 مليون دولار سيتم خلالها نقل النفط المخزن في الناقلة إلى سفينة أخرى، والمرحلة الثانية وتقدر كلفتها بـ38 مليون دولار سيتم خلالها توفير حل تخزين دائم للنفط المستخرج من الناقلة.

وأضاف أن المنظمة الدولية ناشدت الجهات المانحة الوفاء بهذه الوعود والالتزامات في أسرع وقت ممكن، مشيرا إلى أن القسم الأكبر من هذه الأموال (59 مليون دولار) تم دفعه.

وأعرب المسؤول الأممي عن أمله في أن تتأمن الأموال اللازمة لإنجاز المرحلة الثانية "في غضون فترة زمنية معقولة".

و"صافر" هي سفينة صنعت قبل 45 عاما وتستخدم كمنصة تخزين عائمة، محملة بنحو 1.1 مليون برميل من النفط الخام، ولم تخضع السفينة لأي صيانة منذ 2015 ما أدى إلى تآكل هيكلها وتردي حالتها، وهي متوقفة منذ ذلك العام قبالة ميناء الحديدة على بعد ستة كيلومترات من السواحل اليمنية.

وتحذر الأمم المتحدة من أن حصول تسرب نفطي من شأنه أن يدمر النظم البيئية في البحر الأحمر، وأن يضرب قطاع صيد السمك في المنطقة، وأن يغلق لأشهر ميناء الحديدة الذي يعد شريانا حيويا لليمن.

 


الكلمات المفتاحية

عام, دولية, الأمم المتحدة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق