22 سبتمبر 2022

محلل مالي لـقنا: قرار الفيدرالي الأمريكي انعكس على أداء بورصة قطر

محلية
  • بورصة

الدوحة في 22 سبتمبر /قنا/ هبط مؤشر بورصة قطر، في نهاية تعاملات الأسبوع الحالي، إلى ما دون 13 ألف نقطة، وخسر نحو 599.930 نقطة، أي ما يعادل 4.530 بالمئة، مقارنة بالمستويات التي وصل إليها خلال الأسبوع الماضي لينزل إلى 12634 نقطة، تحت ضغط ارتدادات قرار مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي برفع سعر الفائدة.

وتعليقا على هذا الهبوط، قال علاء الشيخلي المحلل المالي، إن البورصات العالمية والخليجية، ومن بينها بورصة قطر، تعرضت لجملة من الضغوط خلال سبتمبر الجاري، بداية من ارتفاع نسبة التضخم في الولايات المتحدة الأمريكية، والتي وصلت إلى مستوى أعلى من المتوقع، حيث أظهرت البيانات ارتفاع هذه النسبة إلى 8.3 بالمئة مقابل توقعات بـ8.1 بالمئة، وهو ما انعكس سلبا على حركة الأسواق العالمية، وعلى أداء البورصات الخليجية.

وأوضح المحلل الشيخلي، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا"، أن زيادة سعر الفائدة في الولايات المتحدة بـ75 نقطة أساس زاد من تعقيد الوضع، وفرض المزيد من الضغوط على الأسواق، بالإضافة إلى تطورات الحرب في أوكرانيا وتلويح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستعمال السلاح النووي، مما زاد من إرباك الأسواق المالية.

وأضاف: "علاوة على ما تقدم، هناك بعض العوامل الجزئية التي ألقت بظلالها على أداء البورصة القطرية، تتعلق بعمليات جني الأرباح المرتبطة بالارتفاعات الكبيرة خلال الشهرين الماضيين وهو ما أدى إلى حركة تصحيحية قوية خلال الفترة القليلة الماضية".

وتوقع المحلل المالي عودة الحركية الإيجابية للسوق القطرية مع بداية إعلان نتائج الشركات المدرجة، واقتراب انطلاق منافسات الحدث الرياضي الأبرز في العالم كأس العالم FIFA قطر 2022.

وكشف التقرير الأسبوعي لبورصة قطر عن انخفاض في القيمة السوقية بنهاية تعاملات الأسبوع لتبلغ 699.836 مليار ريال، مقارنة بمستواها الأسبوع الماضي الذي بلغ 734.338 مليار ريال، إلى جانب تسجيل قيمة تداولات الأسهم نحو 2.268 مليار ريال عبر بيع 625.830 مليون سهم، من خلال إبرام 67859 صفقة.


الكلمات المفتاحية

اقتصاد, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق