27 سبتمبر 2022

شراكة بين معهد قطر لبحوث البيئة ومركز إكسون موبيل لإعادة استخدام المياه المعالجة

محلية
  • QNA Images

الدوحة في 27 سبتمبر /قنا/ أبرم معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، التابع لجامعة حمد بن خليفة، اتفاقية شراكة مع مركز "إكسون موبيل للأبحاث" في قطر بهدف تقييم إعادة الاستخدام المفيد للمياه المعالجة الناتجة من حقول الغاز.

وتمهد الاتفاقية الطريق لإجراء مشاريع تعاونية لتحديد سبل إعادة استخدام هذه المياه المعالجة في أنشطة التشجير والبستنة المختلفة والأغراض الزراعية والبلدية.

وتحدد الاتفاقية ثلاثة مجالات رئيسية للتعاون وهي: تحليل تكنولوجيا معالجة المياه الناتجة، وتقييم معايير جودة المياه، وإزالة الملوثات الأولية من المياه المعالجة. كما يتعاون المعهد والمركز في تطوير تكنولوجيا ومواد لإزالة الملوثات العضوية السامة والمعادن الثقيلة من المياه المعالجة واستكشاف إمكانية تسويقها.

وأعرب الدكتور مارك فيرميرش، المدير التنفيذي للمعهد عن سعادته بتعاون المعهد مع مركز إكسون موبيل للأبحاث في قطر لتنفيذ هذا المشروع. وتعزيز خبرات المركز التي تمتد لعقود من الزمن، مضيفا القول " سيؤدي الجمع بين خبراتنا ومواردنا إلى قطع شوط طويل لضمان تحقيق أهداف استدامة المياه في قطر".

وأضاف أن معالجة المياه المستدامة وتعزيز إعادة استخدام مياه الصرف الصحي تعد من الأولويات الوطنية وتدخل أيضا في صميم عمليات مركز أبحاث المياه التابع لمعهد قطر لبحوث البيئة والطاقة، مشيرا إلى أنه من خلال العمل مع مركز إكسون موبيل للأبحاث، سنختبر التكنولوجيا المبتكرة التي نطورها داخليا في المعهد ونبني عليها لمعالجة هذه المشكلة الملحة بهدف صياغة حلول تتصدى لتحديات استدامة المياه في قطر وعلى الصعيد العالمي.

وتابع أنه إلى جانب إمكانية حل مشكلة طويلة الأمد تواجه صناعة الهيدروكربونات، من خلال معالجة القيود البيئية والاقتصادية لممارسات التخلص التقليدية من المياه الناتجة عنها، من المنتظر أن تساعد نتائج الاتفاقية دولة قطر على تنويع مصادر المياه، وهو ما سيمكنها في النهاية من تقليل التكلفة المرتفعة للاستثمار في إنتاج المياه العذبة.

من جانبها، أوضحت الدكتورة جيني لولر، مدير أبحاث أول في مركز أبحاث المياه التابع للمعهد، أن الموارد المائية غير التقليدية مثل تلك الناتجة عن الأنشطة الصناعية في قطر ضرورية لتعزيز الأمن المائي للمناطق القاحلة، معبرة عن سعادتها بالتعاون مع مركز إكسون موبيل للأبحاث في قطر في هذه المبادرة الرائعة.

بدورها، سلطت آنا لابلازا، مدير الأبحاث بمركز إكسون موبيل للأبحاث في قطر، الضوء على أهمية الشراكة مع معهد قطر لبحوث البيئة والطاقة لدراسة جدوى دمج المياه المعالجة الناتجة من حقول الغاز لإعادة استخدامها بشكل مفيد.

وتطلعت إلى مواصلة العمل في مجال الأبحاث المتعلقة بالاستدامة من خلال هذا المشروع المهم، الذي ستكون له نتائج مفيدة .

وتشكل المياه الناتجة من حقول الغاز أكبر كمية من مياه الصرف الصحي المتعلقة بإنتاج النفط والغاز.


الكلمات المفتاحية

اقتصاد, قطر
النشرة الإخبارية
الأكثر قراءة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق