15 يناير 2023

الباخرة السياحية الإيطالية "كوستا توسكانا" تصل ميناء الدوحة ضمن موسم الرحلات البحرية

محلية
  • QNA Images

الدوحة في 15 يناير /قنا/ استقبل ميناء الدوحة اليوم، الباخرة السياحية الإيطالية "كوستا توسكانا" التابعة لشركة "كوستا كروزس" للرحلات البحرية، وذلك ضمن الجولة الأولى للباخرة العملاقة في منطقة الخليج العربي.

وتقدم الباخرة، التي تبلغ طاقتها الاستيعابية حوالي 6,500 زائر وتضم حديقة مائية و13 مسبحا وحوض استحمام ساخنا و13 مطعما و19 قاعة ترفيهية، من خلال رحلاتها البحرية عبر مياه الخليج العربي، باقات سياحية ترفيهية للركاب تتراوح بين 3 و7 أيام.

وتأتي الزيارة الأولى للسفينة ضمن موسم الرحلات البحرية 2022 - 2023 في قطر، والذي انطلق في ديسمبر الماضي مع وصول الباخرة السياحية الفرنسية "لو بوغانفيل" ويستمر حتى "أبريل" المقبل، ومن المقرر أن يشهد الموسم الحالي وصول 58 سفينة سياحية عالمية، بالإضافة إلى 4 شركات سياحية تدشن رحلاتها الأولى إلى قطر.

وقالت مريم سعود، رئيس قسم دعم المنتج السياحي في قطر للسياحة، إن موسم الرحلات البحرية حقق انطلاقة قوية مع استقطاب المزيد من الشركات السياحية البحرية، مما يعزز نمو القطاع السياحي وتنوعه، مشيرة إلى أن السفينة "كوستا توسكانا" هي إحدى البواخر السياحية التي تعمل بالغاز الطبيعي التي ترسو في ميناء الدوحة، ما يبرهن على الالتزام بالاستدامة في تطوير قطاع الرحلات البحرية.

وأضافت: "نتطلع الآن للترحيب بآلاف الزوار ومنحهم الفرصة لاستكشاف كرم الضيافة القطرية الأصيلة والتجارب السياحية الرائعة التي توفرها قطر لزوارها".

من جهته، قال عمر عبدالرحمن الجابر مدير إدارة الخدمات المشتركة في /قطر للسياحة/، إن الشركاء الفاعلين لقطر للسياحة من القطاع الخاص يوفرون حجوزات البواخر السياحية، كما يوفرون للراغبين من ركاب السفن السياحية خيارات متعددة من البرامج السياحية والترفيهية تتضمن رزنامة جولات متنوعة لرحلات السفاري لمنطقة سيلين وخور العديد، فضلا عن الجولات حول مدينة الدوحة لاستكشاف معالمها السياحية والأسواق التراثية مثل سوق واقف والوجهات والمقاصد الثقافية والفنية مثل الحي الثقافي (كتارا) ومتحف الفن الإسلامي وغيرها من البرامج وعلى السائح انتقاء واختيار البرنامج الذي يراه مناسبا له.

وأضاف الجابر، في تصريح خلال مراسم استقبال السفينة بميناء الدوحة، أن عدد الرحلات البحرية المدرجة ضمن الموسم السياحي الحالي تصل حتى الآن 58 رحلة يتوقع أن تحمل على متنها أكثر من 200 ألف زائر، لافتا إلى أن المواطنين والمقيمين بات لديهم شغف كبير بالاستمتاع بالرحلات البحرية، ولذلك تعمل العديد من شركات البواخر على إطلاق وتنظيم رحلات لمدة ثلاثة أيام أو سبعة أيام لتوفير تجربة سياحية بحرية رائدة تلبي رغبات السياحة الداخلية.

وساهم قطاع الرحلات البحرية في قطر في تعزيز مكانة قطر كوجهة رائدة للسياحة البحرية في المنطقة، حيث يدعم القطاع نمو الاقتصاد الوطني في قطر من خلال زيادة الإنفاق السياحي وتوفير المزيد من فرص التوظيف والأعمال. ومنذ عودة سياحة الرحلات البحرية في الموسم 2021 - 2022 بعد توقفها بسبب جائحة كورونا "كوفيد-19"، سجل قطاع الرحلات البحرية في قطر نموا كبيرا، حيث استقبل ميناء الدوحة في ديسمبر الماضي حوالي 8,000 زائر، جاء معظمهم من إيطاليا وروسيا، فيما بلغ إجمالي عدد الزوار خلال الموسم السابق 100,500 مسافر.

وتستوعب محطة المسافرين الجديدة في ميناء الدوحة ما يصل إلى 12,000 مسافر يوميا، كما يتميز الميناء بموقعه الاستراتيجي في قلب الدوحة، حيث يتواجد على بعد دقائق من بعض مناطق الجذب الأكثر شهرة في المدينة بما في ذلك متحف قطر الوطني، وكورنيش الدوحة، وسوق واقف.


الكلمات المفتاحية

اقتصاد, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق