17 يناير 2023

نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية يترأس وفد دولة قطر المشارك في المنتدى الاقتصادي العالمي

  • QNA Images

دافوس في 17 يناير /قنا/ يترأس سعادة الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، وفدا قطريا رفيع المستوى للمشاركة في أعمال الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي بدورته الثالثة والخمسين في مدينة دافوس السويسرية، وذلك في الفترة من 16- 20 يناير الجاري.

ويعقد المنتدى هذا العام تحت شعار: "التعاون في عالم مجزأ"، بمشاركة عدد من وزراء الاقتصاد والتجارة والمالية والقادة الاقتصاديين والعديد من المديرين التنفيذيين ورؤساء الشركات والقادة في مجال الأعمال والمؤثرين في المجتمعات والخبراء والأكاديميين.

ويتضمن جدول الأعمال عددا من الجلسات العامة حول مجموعة متنوعة من الموضوعات التي تتراوح بين الأزمات الجيوسياسية والعولمة والتنمية والابتكار الاقتصادي والتقنيات الخضراء والجهود المبذولة لتعزيز التنوع، وسيشهد عددا كبيرا من الاجتماعات الخاصة، كما يتضمن برنامج الاجتماع ندوات ومحاضرات ومقابلات تركز على البحث عن حلول للمشاكل والتحديات التي تواجه العالم وسبل زيادة التعاون بين القطاعين العام والخاص لمواجهتها.

وجعلت دولة قطر من هذه المجالات ذات الأهمية العالمية أولوية لها في السنوات الأخيرة، إذ استثمرت في التقنيات الجديدة وشاركت في الاجتماعات العالمية مثل المنتدى الاقتصادي العالمي، والذي يعد شريكا استراتيجيا لمنتدى الدوحة، لتعزيز طرح الأفكار الجديدة وسبل التعاون.

وسيشارك سعادة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، في جلسة نقاشية حول التغيرات الجيوسياسية في العالم، وسيؤكد فيها سعادته على دور دولة قطر كشريك دولي موثوق في مجالات التنمية والسلام وإرساء الأمن والسلم الدوليين.

كما سيستعرض الوفد المشارك في المؤتمر جهود دولة قطر لتنويع اقتصادها وتعزيز جاذبية بيئة الأعمال فيها، ودورها العالمي في مجال أمن الطاقة، وإرث بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، كما سيناقش الوفد أبرز التحديات الإقليمية والدولية وسبل تعزيز التعاون متعدد الأطراف لمواجهتها.

ويعتبر منتدى هذا العام هو الأول الذي يعقد في موعده المعتاد بمنتصف يناير منذ ظهور وباء كورونا "كوفيد-19".


الكلمات المفتاحية

عام, قطر, نائب رئيس مجلس الوزراء , وزير الخارجية
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق