21 يناير 2023

بمشاركة 23 فريقا.. انطلاق بطولة "القلايل" الثانية عشرة في 30 يناير الجاري

محلية
  • QNA Images
    صورة (أرشيفية)
  • QNA Images
  • QNA Images

الدوحة في 21 يناير /قنا/ تنطلق فعاليات بطولة "القلايل" للصيد التقليدي الثانية عشرة لعام 2023 يوم 30 يناير الجاري، بمشاركة 23 فريقا، يتنافسون على الفوز ببيرق البطولة التي تقام في محمية العريق حتى 24 فبراير المقبل.

وتعتبر بطولة القلايل للصيد التقليدي من أهم البطولات وأكثرها إثارة وتشويقا وتعكس مهارة القناص في الصيد التقليدي الموروث، والمعروف في الثقافة العربية والقطرية على وجه الخصوص.

وقال السيد خالد بن محمد مبارك العلي المعاضيد رئيس اللجنة المنظمة لبطولة القلايل للصيد التقليدي 2023، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية (قنا):" إن بطولة هذا العام تقام برعاية صندوق دعم الأنشطة الاجتماعية والرياضية "دعم"، وبمشاركة 23 فريقا موزعين على 5 مجموعات، حيث ستكون انطلاقة البطولة يوم الاثنين 30 يناير الجاري، مع المجموعة الأولى التي تضم فرق: الريان، الشقب، شامان، حد الذيب، لجلعة، فيما تبدأ منافسات المجموعة الثانية التي تضم فرق: النخش، لفان، النخبة، السيلية، الحصين يوم الجمعة 3 فبراير المقبل".

وأضاف المعاضيد أن المجموعة الثالثة وتضم فرق: الجنوب، الجريان، مسيمير، دخان، والعسيلة، تبدأ منافساتها يوم الثلاثاء 7 فبراير، لتلحق بها المجموعة الرابعة في يوم 11 فبراير، وتتنافس فيها فرق اليوم التالي حيث تشهد المنافسة بين فرق: حالول، ذرب، العديد، العقلة، فيما تتنافس المجموعة الخامسة والتي تضم فرق: الظعاين، السد، سهيل، ذياب، يوم 15 فبراير، منوها بأن منافسات كل مجموعة تستمر 4 أيام، حيث تبدأ المنافسة منذ لحظة الدخول إلى المحمية، على أن تقام المجموعة المتأهلة لنهائي البطولة يوم 21 والتي تشارك فيها الفرقة المتصدرة لكل مجموعة من المجموعات الخمس، وتستمر حتى 24 فبراير الذي يشهد تتويج الفائزين في نهائي البطولة.

وأوضح رئيس اللجنة المنظمة لبطولة القلايل أن البطولة التي ترعاها المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) سنويا، في تطور مستمر بما يحقق أهدافها في تعزيز تراث الصقارة والمقناص، حيث تحرص الكثير من الفرق على المشاركة، ما يضطر اللجنة المنظمة لإجراء قرعة سنوية لاختيار العدد المتاح للمنافسة داخل المحمية.

وأضاف: "القلايل تستقطب سنويا فرقا جديدة، بل وأفرادا جددا في الفرق ما يساهم في تحقيق هدف البطولة في انتشار هذه الرياضة التراثية والمحافظة عليها، مؤكدا أن الإثارة والتشويق والاحترافية ستكون عنوان منافسات النسخة الثانية عشرة للبطولة.

وأوضح أن النسخة الجديدة تؤكد احترافية أهل المقناص في قطر، حيث يرسخ تاريخ البطولة على مدى 12 عاما حتى الآن مدى قدرة القناص القطري على المغامرة وتأكيد حضوره في الصيد التقليدي، مشيراً إلى أن أعضاء اللجنة المنظمة واللجان المساندة يعملون بجد من أجل إخراج البطولة في الصورة التي تليق باسم وسمعة القلايل وتاريخها الطويل بين بطولات المقناص، لافتا إلى أن الفرق المشاركة أصبحت على دراية بالقوانين المنظمة، وبالتالي ستتواصل القوانين التي تم وضعها في النسخة السابقة في البطولة، لتعزيز احترافية البطولة.

من جهته، أكد السيد محمد بن نهار النعيمي نائب رئيس اللجنة المنظمة لبطولة القلايل المدير التنفيذي للبطولة، في تصريح مماثل لـ"قنا" أن اللجان المنظمة للقلايل على استعداد تام لانطلاق البطولة، من كافة النواحي الفنية والإدارية والمالية والإعلامية.

وقال إن اللجان المنظمة تعمل على توفير كافة متطلبات إنجاح البطولة، وذلك بالتعاون مع مختلف الجهات المعنية.

وحول نظام البطولة، أوضح أنه يتعين على المتسابقين صيد أكبر عدد من الطرائد وهي: الظبي، والحبارى والكروان، حيث تقوم اللجنة المنظمة بتوفير هذه الطرائد، وذلك بإطلاقها ضمن حدود المساحة المخصصة للمسابقة، علما أن جميع الطرائد معلّمة بشرائح تحمل اسم بطولة القلايل، وتحسب علامات الطرائد حسب كل طريدة فيحصل الفريق الذي يصطاد الظبي على 80 نقطة، أما صيد الحبارى فيمنح الفريق 30 نقطة فيما يحصل صائد الكروان على 25 نقطة.

وأضاف يشترط على الفريق المشارك توفير جميع لوازم المعيشة ووسائل الصيد المعتمدة من قبل اللجنة وللفريق الحق في استخدام جميع أنواع الدواب للتنقل، بالإضافة إلى العديد من الشروط الفنية الأخرى التي تضعها اللجنة على مستوى منافسات "القلايل".

يُشار إلى أن الفريق صاحب المركز الأول سيحصل على جائزة مالية قدرها مليون ريال، ويحصل صاحب المركز الثاني على 700 ألف ريال، أما المركز الثالث فيفوز صاحبه بـ500 ألف ريال، كما يتم منح مبلغ 10 آلاف ريال لكل عضو مشارك بفريق متأهل لنهائي البطولة، وكذلك مكافأة قدرها 5 آلاف ريال لكل عضو مشارك بفريق لم يتأهل للنهائي.

وكان فريق الشقب قد توج ببيرق بطولة القلايل في نسختها السابقة، فيما جاء في المركز الثاني فريق التحدي الذي غاب عن النسخة الجديدة، وحل في المركز الثالث فريق "حالول".


الكلمات المفتاحية

ثقافة, قطر
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق