22 يناير 2023

الدوري القطري: مواجهات قوية في الجولة 11.. وقمة تقليدية تجمع بين العربي والسد

محلية
  • QNA Images

الدوحة في 22 يناير /قنا/ تستأنف منافسات الدوري القطري لكرة القدم "دوري نجوم QNB" يومي غد الإثنين وبعد غد الثلاثاء، بإقامة الجولة الحادية عشرة التي ستشهد مواجهات قوية، أبرزها القمة التقليدية المنتظرة التي تجمع بين العربي والسد.

وكانت مؤسسة دوري نجوم قطر قد فضلت ترحيل الجولة العاشرة التي كانت مقررة يومي 17 و 18 الشهر الجاري، لتقام منتصف شهر مارس المقبل، وذلك عقب تأهل المنتخب القطري الى نصف نهائي النسخة الخامسة والعشرين التي اختتمت الخميس الماضي في مدينة البصرة، وتوج المنتخب العراقي بطلا لها على حساب نظيره العماني 3 - 2 في المباراة النهائية.

وستكون الأنظار مسلطة على المواجهة الكلاسيكية التي تجمع حامل لقب النسختين الماضيتين السد، بمتصدر الترتيب الحالي برصيد 22 نقطة العربي، يوم غد الإثنين على استاد حمد الكبير، وسط مساع متباينة بين بحث فريق المدرب الوطني يونس علي عن الاحتفاظ بالريادة لأسبوع آخر، وإصرار السد على العودة الى الواجهة بعدما تأخر في الجولات السابقة ليحتل المركز الثامن برصيد 10 نقاط مع مباراة مؤجلة.

ويدخل العربي المباراة بمعنويات كبيرة عقب إلحاق الخسارة الأولى هذا الموسم بالمطارد السابق الوكرة، واستعادة الصدارة التي كان قد خطفها الدحيل مؤقتا، فيما لا تقل دوافع لاعبي المدرب الإسباني خوانما ليو بعد الفوز على الريان كلاسيكو الكرة القطرية بهدفين لهدف لحساب الأسبوع التاسع.

ويدرك العربي أن المهمة لن تكون سهلة خصوصا في ظل استعادة السد كامل الزاد البشري بالتحاق اللاعبين الدوليين الذين شاركوا في /خليجي 25 / يأتي في مقدمتهم الحارس مشعل برشم إلى جانب محمد وعد وعلي أسد ويوسف عبد الرزاق وغيرهم من اللاعبين، مما يوسع الخيارات أمام المدرب لاختيار التشكيل الأمثل للمواجهة التي لا تخل من خصوصية تاريخية.

بالمقابل يعول العربي على القدرات الكبيرة التي يتوفر عليها النجم الأول للفريق التونسي يوسف المساكني صاحب هدفي الانتصار على الوكرة، إلى جانب الهداف عمر السومة والإسباني المخضرم رافيينا ألكنتارا.

وثمة مواجهة تقليدية أخرى لا تقل شأنا عن قمة السد والعربي، تلك التي تجمع الغرافة صاحب المركز السادس برصيد 12 نقطة، بالريان صاحب المركز قبل الأخير برصيد أربع نقاط، يوم الثلاثاء، على استاد ثاني بن جاسم.

والفريقان يدخلان المباراة بحثا عن مداواة الجراح، حيث تلقى الغرافة خسارة قاسية بخماسية نظيفة أمام قطر في الجولة الماضية /التاسعة/، في حين خسر الريان أمام السد بهدف لاثنين في مواجهة كلاسيكية ضمن ذات الجولة.

وكان الغرافة قد أجرى تغييرا على مستوى الجهاز الفني منذ شهر نوفمبر الماضي، بتسمية البرتغالي بيدرو مارتينيز مدربا للفريق خلفا للإيطالي أندريا ستراماتشوني، بيد أن الفريق تلقى خسارتين متتاليتين تحت إمرة المدير الفني الجديد أمام كل من الدحيل في الجولة الثامنة بثلاثية دون رد، وأمام قطر في الجولة التاسعة بخماسية نظيفة، مما وضع الجهاز الفني تحت وطأة الضغوط في وقت مبكر، بالمطالبة بظهور مغاير في الجولة المقبلة.

والريان بدوره ما زال يمر بذات الأوضاع الصعبة بعد العودة من فترة التوقف الطويلة، دون إحداث الكثير من التغييرات على مستوى التعاقدات بالاكتفاء بانتداب المدافع الياباني شوغو تانيغوتشي وإنهاء عقد المدافع الفلسطيني ياسر حمد، إلى جانب استعارة الحارس ايفانيلدو رودريغيز من الأهلي.

وتنطلق الجولة الحادية عشرة من الدوري القطري "دوري نجوم QNB" غدا بمواجهة الدحيل صاحب المركز الثاني برصيد 20 نقطة بالشمال صاحب المركز السابع برصيد عشر نقاط من سبع مباريات، حيث يدون الشمال ظهوره الأول منذ منتصف سبتمبر الماضي، بعدما غاب عن الجولتين الثامنة والتاسعة، بواقع التأجيل بسبب ارتباط عدد من لاعبيه بمنتخبات بلادهم في خليجي 25 .

وينشد الدحيل تسجيل فوزه الثالث تواليا منذ عودة المنافسة، بعد انتصارين صريحين على الغرافة 3 - صفر وأم صلال 3 - 1 سعيا للصدارة التي ستكون مؤقتة وقد تصبح دائمة في حال تعثر العربي بالخسارة أو التعادل مع السد .

الشمال بدوره ما زال يستذكر المستوى الراقي الذي قدمه قبل التوقف بعدما انتصر على السد في الجولة السادسة بهدفين لهدف ثم تعادل مع الأهلي بهدفين لمثلهما في الجولة السابعة، وبالتالي تبدو الآمال كبيرة بالنسج على ذات المنوال خصوصا في ظل الحالة المعنوية الكبيرة لنجمه العراقي أمجد عطوان بطل الخليج.

ويبحث الأهلي صاحب المركز الرابع برصيد 13 نقطة عن فوزه الثاني تواليا عندما يواجه المرخية صاحب المركز التاسع برصيد 8 نقاط من سبع مباريات والغائب عن الجولتين الـسابقتين منذ استئناف المنافسة بسبب ارتباط عدد من لاعبيه بمنتخبات بلادهم في خليجي 25 .

وكان الأهلي قد عوض الخسارة أمام العربي بهدفين لهدف في الأسبوع الثامن، وبالفوز على السيلية بذات النتيجة في الجولة التاسعة، بالمقابل كان المرخية قد خسر قبل التوقف الطويل أمام الغرافة بهدفين لهدف في الجولة السابعة، بعدما كان قد حقق الفوز في الجولة السادسة على الريان بذات النتيجة، بيد أن الظهور أمام الأهلي سيكون مغايرا في ظل الفترة الزمنية الطويلة، معولا على نشوة مهاجمه العراقي أيمن حسين بطل وهداف خليجي 25 الى جانب العماني جميل اليحمدي وصيف البطولة الخليجية .

وتستأنف المنافسة الثلاثاء بلقاء المتعثرين، الوكرة صاحب المركز الثالث برصيد 15 نقطة مع مباراة مؤجلة، والسيلية صاحب المركز الأخير برصيد 4 نقاط فقط .

الفوز سيكون هاجس الفريقين وسط كفة تبدو أرجح للوكرة الذي يقدم مستويات طيبة منذ انطلاقة النسخة الحالية من الدوري، بغض النظر عن الخسارة أمام العربي في الجولة الماضية بهدفين لهدف، هي الأولى لفريق المدرب الإسباني تينتين ماركيز لوبيز الذي يعول على نجميه الانغولي جيسون دالا هداف الدوري برصيد 8 أهداف والجزائري محمد بن يطو .

بالمقابل يعيش السيلية أوضاعا صعبة جدا بعدما مني بخسارة من الأهلي في الجولة الماضية بهدف لإثنين، هي السابعة مقابل فوز وتعادل، ما يعني أن فريق المدرب التونسي سامي الطرابلسي يحتاج إلى تعديل المسار بسرعة قبل الدخول في دوامة الهبوط التي عاشها في الموسم الماضي ونجا منها عبر المباراة الفاصلة مع ثاني دوري الدرجة الثانية ليضمن بقاؤه في الدرجة الأولى.

ويأمل نادي قطر خامس الترتيب برصيد 13 نقطة من 8 مباريات، استثمار التوهج الكبير الذي أظهره خلال الفوز العريض على الغرافة بخماسية نظيفة في الجولة الماضية، من أجل تحقيق فوز ثانٍ تواليا بعد التوقف عندما يلتقي أم صلال صاحب المركز العاشر بسبع نقاط مع مباراة مؤجلة، والذي مني بخسارة متأخرة أمام الدحيل 1 - 3 .

ويعول فريق قطر على القدرات الكبيرة لمهاجمه الجديد الكونغولي بين مالانغو صاحب ثلاثية  "هاتريك" في الجولة الماضية، هذا الى جانب العراقي بشار رسن والإسباني خافي مارتنيز اللذين سجل كل منهما هدفا أيضا في المباراة ذاتها، بالمقابل قدم ام صلال 80 دقيقة مثالية أمام الدحيل حيث كان متقدما بهدف الأسترالي فالنتينو يويل الوافد الجديد خلال فترة الانتقالات الشتوية، لكن الفريق إنهار في الدقائق العشر الأخيرة واستقبل ثلاثة أهداف .

وعلى مستوى جدول الترتيب، يعتلي العربي الصدارة برصيد 22 نقطة بفارق نقطتين أمام الدحيل (20 نقطة) في المركز الثاني، فيما جاء الوكرة ثالثا بـ15 نقطة ويحتل الأهلي المركز الرابع بـ13 نقطة متقدما بفارق الأهداف عن فريق نادي قطر صاحب المركز الخامس، يليه الغرافة سادسا بـ 12 نقطة، والشمال سابعا بـ 10 نقاط، والسد ثامنا بنفس عدد النقاط، والمرخية تاسعا بـ 8 نقاط، وأم صلال عاشرا بـ7 نقاط، والريان والسيلية في المركزين 11 و12 بـ 4 نقاط لكل منهما .

وعلى صعيد الهدافين أشعل التونسي يوسف المساكني، أحد أبرز نجوم الجولة الماضية، المنافسة بعد أن سجل هدفين لفريقه العربي في مرمى الوكرة رافعا رصيده الى الهدف السابع، مقلصا الفارق مع المتصدر الانغولي جاسينتو دالا مهاجم الوكرة صاحب الأهداف الثمانية .

وتساوى المساكني مع الكيني مايكل أولونغا هداف الدحيل في نفس الرصيد، ويليهما الأردني يزن النعيمات لاعب الأهلي برصيد (6 أهداف)، ثم كل من: السوري عمر السومة لاعب العربي، والجزائري ياسين إبراهيمي لاعب الغرافة ولكل منهما (5 أهداف).


الكلمات المفتاحية

رياضة, قطر, الدورى المحلى والكأس
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق