23 يناير 2023

الجزائر وإيطاليا تتفقان على الشراكة في مجال نقل الطاقة ودعم التعاون الاستراتيجي

عربية ودولية
  • QNA Images
    الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون ورئيسة وزراء إيطاليا جورجا ميلوني يوقعان الإعلان المشترك بمناسبة الذكرى الـ20 لمعاهدة الصداقة بين البلدين

الجزائر في 23 يناير /قنا/ أكد الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، حرص بلاده على تعزيز مكانتها كشريك استراتيجي لإيطاليا.

وخلال مؤتمر صحفي عقد اليوم مع جورجيا ميلوني رئيسة الوزراء الإيطالية التي تزور الجزائر حاليا قال الرئيس تبون: "الجزائر تعمل على تزويد إيطاليا بالطاقة عبر أنبوب جديد سيتم من خلاله نقل الغاز والهيدروجين والأمونيا وهو مشروع يجعل من إيطاليا موزعا لهذه الطاقات عبر أوروبا".

ونوه الرئيس الجزائري، بمستوى العلاقات الاستراتيجية والجهود المبذولة بين البلدين والرفع من حجم المبادلات التجارية التي بلغت 16 مليار دولار في عام 2022.

وأبدى تبون، ارتياحه لتطابق وجهات النظر بين البلدين من أجل المساهمة في إحلال الأمن في كل من ليبيا وفلسطين ومالي وفقا للقرارات الأممية ذات الشأن.

من جهتها، أشادت رئيسة الوزراء الإيطالية بالعلاقات الثنائية التي تجمع بين بلدها والجزائر، مؤكدة أن "الجزائر شريك مهم وموثوق" لإيطاليا.

وأكدت أن إيطاليا تنوي أن تحقق مع الجزائر شراكة تسمح للبلدين بأن يغذيا آفاقهما للمستقبل في النمو والتقدم، بالإضافة إلى بناء جسور بين ضفتي المتوسط والإسهام في تحقيق الاستقرار في المنطقة، لافتة إلى أن هناك "زعزعة استقرار متنامية في المنطقة تثير قلق بلادها".

وأوضحت أن الجزائر وإيطاليا تدرسان لهذا الغرض إنجاز أنبوب جديد يسمح أيضا بنقل الهيدروجين والكهرباء، معربة عن تطلع بلادها إلى تنويع شراكتها مع الجزائر، لا سيما في مجالات البنى التحتية الرقمية والاتصالات والطب الحيوي والصناعة و الطاقات المتجددة.

وأضافت أنه في ظل الأزمة الطاقوية التي تعيشها أوروبا يمكن للجزائر أن "تصبح رائدة على الصعيدين الإفريقي والعالمي وإيطاليا هي باب دخول وتوريد هذه الطاقة نحو أوروبا".

واختتمت رئيسة الوزراء الإيطالية زيارة إلى الجزائر بمناسبة الذكرى الـ20 لتوقيع البلدين على معاهدة الصداقة وحسن الجوار وتم خلال الزيارة التوقيع على إعلان مشترك وأربع مذكرات تفاهم وتعاون تشمل عدة قطاعات.


الكلمات المفتاحية

عام, عربية, المغرب العربي
النشرة الإخبارية
الأكثر قراءة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق