26 فبراير 2023

جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا تفتتح أسبوع الأبحاث والابتكار

محلية
  • QNA Images
  • جانب من المشاركين
    جانب من المشاركين

الدوحة في 26 فبراير /قنا/ افتتحت جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا اليوم "أسبوع الأبحاث والابتكار" الذي يسلط الضوء على التقدم المحرز في مجالات التعليم والبحث التطبيقي والاستدامة والابتكار، ويناقش مواضيع علمية وتقنية مختلفة بمشاركة خبراء وقادة الصناعة من القطاعين العام والخاص.

ويعد أسبوع الأبحاث والابتكار الذي يستمر ثلاثة أيام في مقر الجامعة تمهيدا للمؤتمر الدولي للابتكار والتطور التكنولوجي من أجل الاستدامة 2023، المقرر أن تستضيفه جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا خلال الأسبوع الجاري، ومنصة قوية يناقش الخبراء من خلالها ويتبادلون المعرفة حول دور التكنولوجيا في الاستدامة.

وناقش الحدث في يومه الأول موضوع "الاستدامة والتعليم والتدريب التقني والمهني"، حيث تحدث الخبراء عن موضوعات تتنوع بين دور الشراكات البحثية بين الجامعات والصناعة، والأمن الغذائي والاستدامة، والإنجازات في البحث التطبيقي والابتكار في كل من جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا، وفي أنحاء قطر.

بهذه المناسبة، أكد الدكتور سالم بن ناصر النعيمي رئيس جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا، أن أسبوع الأبحاث والابتكار فرصة لإثبات أهمية الدور الذي تضطلع به الجامعة في بناء الجسور بين الصناعة والتعليم، مشيرا إلى أن مثل هذه المبادرات تساعد في إعداد الجيل القادم من القادة، ويؤهلهم للعمل واستخدام أحدث التقنيات في شتى المجالات، من خلال تزويدهم بالمهارات المطلوبة للابتكار في مجال اختصاصهم، وبالخبرة المطلوبة ليكونوا قادرين على المنافسة في سوق العمل المستقبلي.

وخلال فعاليات اليوم الأول تم افتتاح مختبر التحليل المركزي في كلية تكنولوجيا الهندسة في الجامعة، والإعلان عن استعداده لاستيعاب المشاريع البحثية، وإبراز إمكانياته من حيث التطبيقات المحتملة حيث تم تجهيزه بالعديد من الآلات التحليلية للكروماتوجرافيا الغازية والكروماتوجرافيا السائلة العالية الأداء، والكروماتوجرافيا الأيونية، والتحليل الطيفي بالأشعة تحت الحمراء، والتحليل الطيفي للانبعاثات الذرية من الموجات الصغرى وجهاز التحليل الحراري التفاضلي ليوفر دعم التحليل الكيميائي للباحثين في الجامعة والجهات المعنية في الصناعة.. واختتم اليوم بمسابقة مشروع التخرج الطلابي من جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا.

ويشتمل اليوم الثاني من الفعالية والذي سيقام تحت شعار "التقنية الرقمية والصحة" على مداخلات لمتحدثين بارزين عن موضوعات: البحث في مؤسسة حمد الطبية من منظور تشاركي، والاستراتيجية الوطنية للصحة الإلكترونية. كما سيتضمن معرضا للملصقات البحثية، ومسابقة للأفكار الإبداعية.

وفي اليوم الثالث، الذي يقام تحت عنوان "الابتكار"، يتحدث الدكتور كمال يوسف تومي، الأستاذ ومدير مختبر أبحاث الهندسة الميكانيكية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، عن الشباب والابتكار. وسيتبع حديثه عروض تقديمية عن مسابقة الشباب العربي الخاصة بالمؤتمر الدولي للابتكار والتطور التكنولوجي من أجل الاستدامة، وسيختتم الحدث بمسابقة الروبوتات المرتقبة والمقامة في جامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا.

وتتولى تنظيم أسبوع الأبحاث والابتكار، إدارة البحوث التطبيقية والابتكار والتنمية الاقتصادية التابعة لجامعة الدوحة للعلوم والتكنولوجيا، التي تعمل مع طلاب المدارس الثانوية والجامعات في البحث التطبيقي في إطار أربع ركائز استراتيجية هي التنمية المستدامة، والتكنولوجيا الرقمية، وتعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات والتعليم والتدريب التقني والمهني، والصحة العامة والمجتمع.

وتضم الإدارة أيضا مركز اليونسكو-يونيفوك في قطر، المخصص للارتقاء بالتعليم التقني والمهني، وتسهيل نقل المعرفة من خلال البحوث التطبيقية للابتكار والتنمية الاقتصادية.


الكلمات المفتاحية

عام, قطر
النشرة الإخبارية
الأكثر قراءة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق