21 مارس 2023

جامعة قطر تحصل على الاعتماد المؤسسي من هيئة "واسك" الأمريكية

محلية
  • QNA Images
    سعادة الدكتور حسن راشد الدرهم رئيس الجامعة
  • QNA Images
  • QNA Images
  • QNA Images

الدوحة في 21 مارس /قنا/ أعلنت جامعة قطر اليوم، حصولها على الاعتماد المؤسسي من هيئة "واسك" WASC الأمريكية في إنجاز جديد يعزز مكانة الجامعة وسمعتها بين مؤسسات التعليم العالي العالمية.

جاء الإعلان خلال مؤتمر صحفي عقده سعادة الدكتور حسن راشد الدرهم رئيس الجامعة بحضور عدد من المسؤولين وعمداء الكليات، تم خلاله تسليط الضوء على المراحل التي مر بها الاعتماد المؤسسي، وأهميته في تعزيز سمعة الجامعة عالميا.

وقال سعادة الدكتور الدرهم إن حصول الجامعة على الاعتماد يتوافق مع رسالة جامعة قطر في أن تُعرف الجامعة إقليميًا بتميزها النوعي في التعليم والبحث، وبكونها الخيار المفضل للطلبة والباحثين ومحفزًا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية المستدامة لدولة قطر.

وأضاف "يعد حصول جامعة قطر على الاعتماد المؤسسي من هيئة "واسك" WASCخطوة مهمة وأساسية لتأكيد التزام الجامعة لطلابها ومجتمعها بالتحسين المستمر وتوفير بيئة تعليمية ذات جودة عالية تتوافق أهدافها وإجراءاتها مع المعايير المحلية والدولية".

وأشار إلى أن مبادرة الحصول على الاعتماد المؤسسي ضمن المبادرات التي تساهم في تحقيق أحد أهداف الخطة الاستراتيجية للجامعة، والذي يساهم في تحقيق الغاية الخامسة (التميز المؤسسي) والتي تنص على أن تعرف جامعة قطر كمؤسسة مستدامة ومرجعية للتميز التنظيمي والتشغيلي.

ونوه سعادة رئيس جامعة قطر إلى اختيار الجامعة هذا، سيعزز التزامها بالتحسين المستمر وتوفير بيئة تعليمية ذات جودة عالية للمجتمع، وذلك بناء على رسالة الهيئة التي تتمثل في تعزيز التحسين المستمر.

وأشاد الدكتور الدرهم بالدعم الكبير الذي تقدمه الحكومة الرشيدة لجامعة قطر من أجل القيام بدورها ..كما أشاد بدور مجلس أمناء الجامعة في هذا الإنجاز والدور الذي قامت به اللجنة المعنية بالملف وكل منتسبي جامعة قطر لحصول الجامعة على الاعتماد العالمي.

بدوره، قال الدكتور خالد الخنجي رئيس الاستراتيجية والتطوير بجامعة قطر إن الجامعة بذلت جهودا كبيرة على مدار عشر سنوات تم خلالها القيام بالكثير من الجهود من أجل الحصول على هذا الاعتماد.

وتحدث الدكتور الخنجي عن بعض الأهداف المرجوة من الاعتماد المؤسسي، مثل توفير ضمان لأصحاب المصلحة لجودة تطوير العمليات في الجامعة، وتسهيل عملية تحويل الساعات المكتسبة للطلبة بين المؤسسات المعتمدة، وتعزيز الفاعلية المؤسسية بالتحسين الذاتي المستمر، ونشر ثقافة توظيف الأدلة في الجامعة لدعم قياس الأداء.

من جانبه تطرق الدكتور مؤمن عمر حسنة مدير إدارة البحث والفاعلية المؤسسية والمسؤول عن ملف الجامعة للاعتماد من هيئة /واسك/ إلى طبيعة الاعتماد المؤسسي، وأهميته، ومراحله.. مؤكدا أن جامعة قطر تتمتع بالممارسات والموارد المؤسسية اللازمة للحصول على هذا الاعتماد.

وأضاف أن جامعة قطر وصلت إلى مستوى من النضج والاستقرار المؤسسي الأمر الذي مكنها من النجاح في تحقيق هدفها في الحصول على الاعتماد المؤسسي.

وأشار إلى المعايير الأربعة الرئيسية لهيئة "واسك" والتي على ضوئها يتم اعتماد المؤسسات التعليمية، وتتمثل في تحديد الغايات المؤسسية وضمان الأهداف التعليمية، وتحقيق الأهداف التعليمية من خلال الوظائف الأساسية، وتطوير وتطبيق الموارد والهياكل التنظيمية لضمان الجودة والاستدامة، وإنشاء مؤسسة تلتزم بضمان الجودة والتعلم المؤسسي والتحسين المستمر.

وأفاد أن الحصول على الاعتماد المؤسسي، مرهون باستيفاء متطلباته المتمحورة حول الالتزام بتبني الجودة والتحسين المستمر، والتعلم والنجاح الطلابي، والمساءلة المؤسسية والنزاهة... مشيرا إلى أن جامعة قطر عملت بجهد كبير مع أصحاب المصلحة لتحديد الخصائص الأساسية لإنجازات الجامعة ونقاط قوتها، والمجالات المتاحة لمزيد من التطوير والتحسين.

وذكر أن أبرز نقاط القوة التي تتمتع بها الجامعة تتلخص في وجود أنظمة وعمليات راسخة لجمع البيانات وأرشفتها، وإتاحة بياناتها ومعلوماتها وسياساتها لأصحاب المصلحة من داخل الحرم الجامعي وخارجه، إلى جانب اهتمامها وتركيزها الكبير على جودة برامجها الأكاديمية، "حيث قامت الجامعة بتطوير نظام مراجعة لبرامجها لضمان الجودة وضمان تماشي البرامج مع المتطلبات الداخلية والمتغيرات العالمية".

كما أشار إلى أن جامعة قطر تمتلك سياسات وإجراءات راسخة، تحدد المبادئ التوجيهية لضمان ملاءمة ومواءمة المؤهلات الأكاديمية لجميع أعضاء هيئة التدريس للمهمات التي توظفهم الجامعة من أجلها، فضلا عن التنوع في أعضاء الهيئة التدريسية والطلاب والذي يعد مصدر قوة يثري بيئة التعليم والعمل.

وتتضمن نقاط القوة التي أشار إليها الدكتور مؤمن حسنة الممارسات الممنهجة المرتكزة على تحليل البيانات في تتبع التعلم والنجاح الطلابي، والاستقرار المالي، وإتاحتها فرص التطوير لأعضاء هيئة التدريس وتمويل الأبحاث ومنح حوافز معنوية ومالية للمتميزين، علاوة على امتلاكها موقعا إلكترونيا ثريا، وبنية تحتية متطورة لتقديم تعليم بمستوى عالمي.

يشار إلى أن (واسك) واحدة من وكالات الاعتماد الست في الولايات المتحدة، وتسهم في تعزيز التميز في المؤسسات التعليمية، وتشجع على التطوير والتحسين من خلال عملية التقييم، والتي من خلالها يتم منح الاعتمادات التي تلبي مستوى الجودة وفقًا للمعايير المعمول بها.


الكلمات المفتاحية

عام, قطر
النشرة الإخبارية
الأكثر قراءة
X
نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لنمنحك أفضل تجربة مستخدم ممكنة. تعرف على المزيد حول كيفية استخدامها ، أو قم بتحرير خيارات ملفات تعريف الارتباط الخاصة بك
موافق